تعزية كوكبة من مشايخ الطرق الصوفية والتكايا بانتقال السيد الشيخ السلطان الخليفة محمد المحمد الكسنزان الحسيني

تعزية كوكبة من مشايخ الطرق الصوفية والتكايا بانتقال السيد الشيخ السلطان الخليفة محمد المحمد الكسنزان الحسيني ( قدست اسراره ) الى الرفيق الاعلى.

 

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى (أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ). صدق الله العظيم
تتقدم مشيخة الطرق الصوفية في الديار المقدسة بخالص العزاء وصادق المواساة الي أخواتنا في الطريقة الكسنزانية بوفاة فضيلة الشيخ المربي الشيخ محمد عبد الكريم الكسنزانية رحمه الله تعالى رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته..
نعزي أنفسنا وعشائر السعاده عامه وجميع أهل الطرق الصوفية في الوطن العربي والإسلامي ونسال الله أن يتغمده بواسع رحمته ويلهم أهله الصبر والسلوان ((( إن لله وأن اليه راجعون )))

بسم الله الرحمن الرحيم
) يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي (
تلقينا والقلوب قد غمرها الحزن خبر وفاة الشيخ محمد الكسنزاني شيخ الطريقة، باسمي اصالة وعن عائلة الكيلانية ال النقيب اولاد سيدنا الشيخ عبد القادر الكيلاني قدس الله سره نعزي عائلة الشيخ نهرو واتباع الطريقة الكسنزانية سائلين المولى جل وعلا ان يغفر له وان يلحقه بالعباد الصالحين انه هو الغفور الرحيم

السيد متولي الاوقاف والحضرة القادرية ونقيب اشراف بغداد وشيخ السجادة القادرية في العالم الاسلامي السيد خالد عبد القادر منصور الگيلاني

إنا لله وإنا إليه راجعون وإليه ترجع الأمور، ولا حول ولا قوة إلا بالله العظيم،
يتقدم إخوانكم في الطريقة الشاذلية الغمارية وعلى رأسهم فضيلة الشيخ ابو الفضل احمد منصور قرطام بأحر التعازي بفقدان الولي التقي الصالح سليل العترة الطاهرة السيد محمد المحمد الكسنزان استاذ ورئيس الطريقة العلية القادرية الكسنزانية في العالم، تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه الفردوس الأعلى، وجمعنا الله وإياه وإياكم على حوض جده المصطفى (ﷺ)، وألهم أهله وومريديه ومحبيه الصبر والسلوان، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

يتقدم أبناء الطريقة التجانية في فلسطين ممثلة بالمقدم البركة سيدي أبي عبدالله حسن المغربي (أريحا) بأحر التعازي والمواساة القلبية للشيخ شمس الدين نهرو بن الشيخ محمد الكسنزان بوفاة والده الشيخ المرشد محمد المحمد الكسنزان رحمه الله،
والتعازي موصولة لكل أبناء الشيخ وأحبابه و مريديه في كل العالم،
لم تسمح الظروف بالتعرف على الشيخ الفقيد ولكننا عرفناه من غرس يده،
رحمه الله تعالى رحمة واسعة وأسكنه عليين بجاه سيد الأولين والآخرين صلى الله عليه وسلم.
كتبها الفقير أيوب أبو ذيب التجاني حيفا/فلسطين

نعى رئيس الطريقة العلية القادرية الكسنزانية

بسم الله الرحمن الرحيم

(الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ)

يتقدم المركز الوطني للبحوث والدراسات التابع لآل البيت في فلسطين وعلى رأسه خادم العلم الشرعي الشريف أبو الفضل أحمد بن منصور قرطام الحسيني بأسمى آيات التعازي والمواساة لأتباع الطريقة العلية القادرية الكسنزانية وإلى طلاب العلم الشرعي الشريف في مشارق الأرض ومغاربها لوفاة سماحة السيد:

محمد المحمد الكسنزان

 استاذ ورئيس الطريقة العلية القادرية الكسنزانية في العالم

والذي وافته المنية مساء يوم الأحد 14 ذو القعدة 1441هجري الموافق له 5 يوليو 2020 رومي.

رحم الله فقيدنا رحمة واسعة، وألهمنا وأهله الصبر والسلوان

وإنا لله وإنا إليه راجعون

تعزية الطريقة الشاذلية الشيخية .

‫بسم الله الرحمن الرحيم

( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
صدق الله العظيم

بمزيد من الرضا بقدر الله تعالى
انتقل الى رحمة الله تعالى الشيخ المرشد سيدي
محمد المحمد الكسنزان الحسيني إبن الشيخ سيدي عبد الكريم الكسنزان الحسيني ، رئيس الطريقة العلية القادرية الكسنزانية في العالم
إنا لله وإنا إليه راجعون ..

الشيخ احمد ابو لبدة

بهذه المناسبة الاليمة تتقدم الطريقة الشيخية الشاذلية في شخص شيخها العارف بالله والدال عليه سيدي حمزة بوعمامة البوشيخي الصديقي حفظه الله.
باحر التعازي لنجل الشيخ الوكيل العام للطريقة السيد شمس الدين نهرو كسنزان وإخوانه ولكل مريديه ومحبيه ولأهل التصوف والمسلمين عامة.

انا لله وانا اليه راجعون ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم بمزيد من الحزن والأسى نتقدم فى الطريقة السعدية الجباية بواجب العزاء إلى. كل الطرق الصوفية عامة والى الإخوة فى الطريقة العلية الكسنزانية خاصة والى شيخنا أبو محمد فى فقيد الأمة والأصول المغفور له الشيخ محمد الكسنزان وانا لله وانا اليه راجعون

الشيخ جهاد

” الدنيا طافحة بالأنكاد و الأكدار مطبوعة على المشاق و الأهوال والعوارض والمحن ، هي كالحر والبرد لا بد للعبد أن تصيبه …” في هذا اليوم انطفأ نور كان قد أضاء نوره أرجاء الدنيا فأظلمت علينا الدنيا بأسرها ، وانتشر حزن عميق في قلوبنا لفقد رجلٍ من رجال الأمة وعلمٍ من أعلامها وشيخ من مشايخها إنه فضيلة الشيخ محمد المحمد الكسنزان رحمه الله .

هيئة اشراف بيت المقدس تتقدم بوافر العزاء للمرحوم بأذن الله شيخ الطريقة الشيخ محمد الكسنزان راجيا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع مغفرته وان يجمعنا به في مقعد صدق عند مليك مقتدر وان يلهم اهله وذويه ومريديه الصبر والسلوان

تتقدم مشيخة الطريقة النقشبندية القادرية فى فلسطين ممثلة بشيخها فضيلة الشيخ جميل عارف المصري / ابو العارف وتلاميذه ومحبيه بالتعازي إلى الشيخ شمس الدين نهرو محمد الكسنزان بوفاة والده ومرشده وشيخه مولانا العارف بالله الشيخ محمد محمد الكسنزان القادري الحسيني الأشعري الشافعي شيخ الطريقة العلية القادرية الكسنزانية فبأسم مشيخة الطريقة النقشبندية القادرية ومريديها فى فلسطين نعزيكم بهذا المصاب الجلل ونسال الله لكم الصبر والسلوان وان يسكن شيخنا الجليل العارف بالله محمد محمد الكسنزان القادري فسيح جناته مع جده سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وانا لله وانا اليه راجعون

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل علي سيدنا محمد الوصف والوحي والرساله والحكمه وعلي اله وصحبه وسلم تسليما
الطريقة العلية القادريه الكسنزانية بالسودان
نعي و إحتساب

قال تعالى ( أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ۚ وَاللَّهُ يَحْكُمُ لَا مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ ۚ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ )
تنعي الطريقة العلية القادرية الكسنزانيه بالسودان للأمة الإسلامية جمعاء شيخ الطريقة العليّة القادرية الكسنزانية فضيلة الشيخ المربّي
السيِّد محمد المحمد بن السيِّد عبد الكريم الكسنزاني الحسيني – قدَّس الله سرَّه –
و الذي وافى حضرة ربه بإحسان
السبت ١٣ ذو القعدة ١٤٤١ هجرية
الموافق ٤ يوليو ٢٠٢٠ ميلادية
بعد مسيرة ساطعة بالأنوار و حافلة بالأسرار ، نافت على أربعة عقود ، بذل فيها من عطائه الظاهري و الباطني ، من خلال مشيخته المباركة لسجادة السادة الكسنزانية بالعالم الإسلامي ، وامتد فيها إرشاده الحكيم ، و فيضه المدرار، إلى أرجاء المعمورة ، داعياً إلى حضرة ربه و جناب نبيه و منهج آبائه بالحسنى و الحكمة و الموعظة الحسنة . و لاشكّ أن فقده الجلل لهو انهدام ركن في الدين، و انثلام ثغرة في جدار الدعوة ، نسأل الله ان يهيئ الأسباب لخلفه الصالح ليسدها على أكمل الوجوه .
و نرفع تعازينا إلى رئاسة السجادة الكسنزانية بالعراق و للأسرة الشريفة و أبناء الفقيد من روحه و جسده و نخص إخوتنا مشايخ و مقدمي و مريدي الطريقة الكسنزانية بالسودان ، سائلين الله لنا و لهم حسن العزاء.

و إنا لله وإنا إليه راجعون

مكتب اعلام الطريقة بالسودان

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين وعلى أهل بيته الطيبين الطاهرين وأصحابه الغر الميامين وبعد:
أبناء الطريقة القادرية في فلسطين
نعي وتعزية
قال تعالى ( ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون )
تنعي الطريقة القادرية في فلسطين للأمة الإسلامية جمعاء شيخ الطريقة العليّة القادرية الكسنزانية فضيلة الشيخ المربّي
السيِّد محمد المحمد بن السيِّد عبد الكريم الكسنزاني الحسيني – قدَّس الله سرَّه –
و الذي وافى حضرة ربه بإحسان
السبت ١٣ ذو القعدة ١٤٤١ هجرية
الموافق ٤ يوليو ٢٠٢٠ ميلادية
بعد مسيرة ساطعة بالأنوار و حافلة بالأسرار ، نافت على أربعة عقود ، بذل فيها من عطائه الظاهري و الباطني ، من خلال مشيخته المباركة لسجادة السادة الكسنزانية بالعالم الإسلامي ، وامتد فيها إرشاده الحكيم ، و فيضه المدرار، إلى أرجاء المعمورة ، داعياً إلى حضرة ربه و جناب نبيه و منهج آبائه بالحسنى و الحكمة و الموعظة الحسنة .
و نرفع تعازينا إلى كافة أبناء الطريقة الكسنزانية في كافة أنحاء العالم و للأسرة الشريفة و أبناء الفقيد ، سائلين الله لنا و لهم حسن العزاء.
و إنا لله وإنا إليه راجعون
لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بمقدار

إنا لله وإنا إليه راجعون بمزيدا من الحزن والاسى تتقدم زاوية التصوف الاسلامي في فلسطين عن الاقطاب الخمسة زاوية مهاني وشيخها المربي القدير الشيخ مسلم مهاني ” أبو إياد ” وفرقة الاخوة المهانية للمدائح النبوية باحر التعازي والمواساه من الاخوة في الطرقة الكسنزانية بوفاة شيخ الطريقة الكسنزانية الشيخ القدير المربي صاحب الفضيلة والسماحة الرجل الصالح محمد المحمد الكسنزان رحمه الله واسكنه فسيح جنانه ورزقه الله مرافقة النبي صلى الله عليه وسلم
إخوانكم زاوية التصوف الاسلامي في فلسطين عن الاقطاب الخمسة غزة الشجاعية

تعزية الشيخ محمد شقوره التيجاني من دولة تشاد
الحمدلله رب العالمين والصلاه والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
أوجه التعازي الحاره بإسمي والأهل جملة لأهالي المرحوم وأولاده وخلفائه
الحمدلله الذي أمات وأحيا الحمدلله الذي يحي الموتى له العظمة والكبرياء والقدرة والثناء وهو على كل شيء قدير اللهم اغفر له و ارحمه ووسع مدخله واغسله اللهم بالمآء والثلج ونقه كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس اللهم أبدله دارا خيرا من داره واهلا خيرا من أهله و زوجا خير من زوجه اللهم إن كان محسنا فزدفي إحسانه وإن كان غير ذلك فتجاوز عن سيئاته ياكريم اجعل قبره روضه من رياض الجنة يارحيم
اللهم اجعل هذا الشيخ الكسنزان تحت ظل عرشك يوم لا ظل إلا ظله

بەناوی خواى گەورە وميهرەبان

‫بسم الله الرحمن الرحيم
( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
صدق الله العظيم

زۆر بەداخەوه ئەستێرەیەکی گەش لەئاسمانى تەسەوف كوژايەوه پرسه و سەرەخۆشی له خۆمان و تەواوی موسوڵمانانی جيهان دەکەین
بەھۆی کۆچی دوايى جەنابی شێخ محمد شێخ عبدالكريم سەرۆکی تەریقەتى قادرى کەسنەزانی
داواكارين لە خودای گەوره به بەهەشتی پان و بەرینی شادبكات وە سەبورى ئيمه و خانەوادە وموريدانى بدات

سید شێخ وريا شێخ سعيد بەرزنجى حوسەينى
شێخی حازرى تەريقەتى قادرى وليانى

٢٠٢٠/٧/٤
شەممە

———————————————

‫بسم الله الرحمن الرحيم

( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
صدق الله العظيم

بمزيد من الأسى والاسف اليوم سقط نجم لامع من سماء التصوف والعرفان حضرة السيد الشيخ محمد الكسنزاني ونسأل الله تعالى أن يحشره مع جده المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وأن يلهمنا وأولاده وذويه ومحاسيبيه ومريديه الصبر والسلوان

انا لله وانا اليه راجعون

السيد الشيخ وريا الشيخ سعيد البرزنجي الحسيني
شيخ الطريقه العليه القادرية الوليانية في العالم الإسلامي

٢٠٢٠/٧/٤ السبت

هذه التعزيه من رئيس الطريقة الاحمدية البدويه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تتقدم الطريقة الأحمدية البدوية
ممثلة بمولانا الشريف البروفيسور محمد بن جابر الحسني الأحمدي وأبنائه ومريديه
بواجب العزاء والمواساة لأخينا الأستاذ محمد الداغستاني بوفاة شيخه ( السيد الشيخ محمد المحمد الكسنزان الحسيني )
رحمه الله تعالى رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته
إلى حضرة النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم وإلى أرواح أمواتنا وأمواتكم وأموات المسلمين أجمعين وإلى روحه الطاهرة ( الفاتحة )

بِسْمِ اللَّـه الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ ﴿١﴾
الْحَمْدُ لِلَّـهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ﴿٢﴾ الرَّحْمنِ الرَّحِييمِ ﴿٣﴾ مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ ﴿٤﴾ إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ ﴿٥﴾ اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ﴿٦﴾ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ ﴿٧﴾

أضف تعليقاً

Follow by Email
YouTube
YouTube