“الكسنزان” يلبي دعوة فخامة رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح.

تلبية لدعوةٍ كريمة من لدن فخامة رئيس جمهورية العراق الدكتور برهم صالح، زار سماحة السيد الشيخ شمس الدين محمد نهرو الكسنزان الحسيني رئيس الطريقة العلية القادرية الكسنزانية في العالم والوفد المرافق له فخامة رئيس الجمهورية في مقر اقامته في السليمانية / العراق وذلك بحضور نائب رئيس الاقليم الشيخ جعفر شيخ مصطفى وقياديي واعضاء الاتحاد الوطني الكوردستان اليوم الأحد ١٥ شهر الكرار ١٤٩٧ محمدي ١٥ جمادى الاول ١٤٤٣ هجري الموافق ١٩ ديسمبر ٢٠٢١.
وجاء ذلك انطلاقاً من حرص سماحته على تثبيت أركان البيت العراقي عموماً و البيت الكوردي خصوصاً، والتأكيد على توطيد العلاقات بين مكونات شعبنا، وتم ذلك ضمن سلسلة لقاءات الكسنزان مع القيادات والرموز الوطنية المؤثرة في المشهد العراقي حيث اكد سماحته من خلال زيارته تلك على استثمار التأثير الايجابي للبيت الكوردي ومقبوليته بين جميع الاطراف السياسية العراقية لتحقيق الاستقرار والانسجام والتقارب بين جميع مكونات البلاد.
هذا وقد تم التباحث اثناء الزيارة حول الوضع العام في العراق وعلى اهمية وضرورة ترسيخ تجربة التعايش السلمي بين مكوناته، وتعزيز ثقافة التسامح والاعتدال، ومكافحة التطرف، وحل المشاكل بسبل الحوار والتفاهم.
واضاف “الكسنزان” أن تبلور الأفكار والمبادرات ستجد صداها الإيجابي على الأوضاع في العراق والمنطقة لاجتياز الأزمات الحادة التي تمر بها البلاد، بما فيه صالح الشعب العراقي عموماً، حيث اتفق سماحته مع فخامة الرئيس على تمتين روح الانسجام والأخوة بين جميع الشرائح في المجتمع لأجل حمايته واحترام قيمه العليا وبث روح التعايش وقبول الأخر ودعم محور الاعتدال لتسود روح التسامح والعيش السلمي.
هذا وقد اضاف “الكسنزان” بأن للطريقة العلية القادرية الكسنزانية مبادرة إجتماعية، سيعلن عنها مع إطلالة العام الجديد والتي تتضمن فيما تتضمنه توفير آلية عمل فعلية، لتحقيق طموحات بناتنا وأبنائنا من طلاب الجامعات في كوردستان وباقي المحافظات العراقي

 

Follow by Email
YouTube
YouTube