نقول : الآثار المحمدية : هي ما تركه حضرة الرسول الأعظم ﷺ للوجود بعد انتقاله ليمثله ذاتاً وموضوعاً في تبليغ الرسالة وإحياء القلوب بعد موتها ، فهي امتداد لحقيقته المباركة المطلقة ، وهما : كتاب الله والعترة المطهرة ( عليهم السلام ) .


المصدر :
السيد الشيخ محمد الكسنزان -موسوعة الكسنزان فيما اصطلح عليه اهل التصوف والعرفان -ج1 – مادة (أ ث ر) .

أضف تعليقاً

Follow by Email
YouTube
YouTube