الرئيسية     نداء الى العالم     مختارات مترجمة    الارشيف     اتصل بنا
معجّل سيرن: انفجارات عظيمة مصغرة لكشف اسرار الكون

العلماء يستعدون لما يكشفه المعجّل عن طريق خلق ثقوب سوداء صغيرة والسفر عبر ابعاد جديدة.
في مكان ما تحت الارض على الحدود الفرنسية السويسرية تبدأ العام القادم واحدة من اكثر التجارب طموحا في التاريخ لدراسة اسرار الكون وربما اكتشاف أبعاد جديدة.
وسيقوم معجّل جسيمي ضخم حلقي الشكل يبلغ طوله 27 كيلومترا في منشأة سيرن التجريبية بالقرب من جنيف بإحداث تصادم للبروتونات بعضها ببعض بسرعات لا يمكن تصورها في محاولة لمحاكاة احداث الانفجار العظيم بشكل مصغر.
وقال بريان كوكس من جامعة مانشستر امام الاجتماع السنوي للرابطة البريطانية لتطور العلوم "هذه الاشعة سيكون لها نفس الطاقة الحركية لحاملة طائرات مضغوطة في حجم الصفر الموجود على عملة العشرين بنسا."
واضاف "سوف نصنع انفجارات عظيمة مصغرة. لم تحدث مثل هذه القفزة في علم فيزياء الجسيمات من قبل. سوف تقودنا الى مجال لا نفهمه حقا."
والهدف الرئيسي من الالة العملاقة هو الاجابة عن سؤال اساسي ولكن حرج بشأن كيف خلقت المادة عند بداية الكون.
وقال كوكس "لا نعرف مم يتكون 95 في المئة من الكون - وهو امر محرج قليلا عندما يتعلق الامر بشيء اساسي... هناك مادة سوداء. انها موجودة في كل مكان ولكننا لا نعرف شيئا عن كنهها."
وتابع قائلا "يوجد ايضا شيء يسمى الطاقة السوداء وهي قضية اكبر ايضا. تشكل نحو 70 في المئة من الطاقة الموجودة في الكون ولكن مرة اخرى لا توجد لدينا اي فكرة عنها.
"انها آلة مشوقة للغاية. سوف يتم تشغيلها العام القادم ولمدة عشر سنوات على الاقل وربما عشرين عاما واذا سارت الامور على ما يرام فان النتائج النهائية ستبدأ في الظهور خلال عام."
واذا صحت النظريات فان الالة ستحدث ثقوبا سوداء صغيرة تتبخر وربما تجد جسيمات تقدم دليلا على ان الابعاد الثلاثة التي يعرفها الانسان ليست سوى جزء صغير من الابعاد الموجودة بالفعل.
وقال كوكس "سيكون ذلك اكتشافا أكثر اهمية من الثقوب السوداء. يمكن ان يعني الامر ان هناك كونا جديدا على بعد ملليمتر واحد من رؤوسنا ولكنه متقاطع بزاوية قائمة مع الابعاد الثلاثة الموجودة هنا."
واضاف "لأول مرة في عشرات السنين صنعنا آلة تفوق قدرتنا على التوقع. سوف يتم اكتشاف عمليات جديدة... سوف نسافر حقا الى أراض مجهولة."
واستبعد كوكس مخاوف من ان الدخول الى عالم المجهول وصنع ثقوب سوداء ضئيلة الحجم قد يهدد بتدمير الكوكب.

المصدر : موقع ميدل ايست اون لاين .
http://middle-east-online.com/science/?id=40956
الرجوع الى بداية الصفحة     نسخة للطباعة

أضف تعليقا
الاسم
البلد
البريد الالكتروني
التعليق
اكتب الارقام الظاهرة في الصورة