الرئيسية     نداء الى العالم     مختارات مترجمة    الارشيف     اتصل بنا
مراتب الإيمان

مراتب الإيمانيقول الشيخ أبو عبد الرحمن السلمي :
« قال بعضهم : الإيمان ... أولاً : الشرح والتنوير لقوله :  أَفَمَنْ شَرَحَ اللَّهُ صَدْرَهُ لِلْإِسْلامِ (1) ثم الامتحان بقوله :  أولَئِكَ الَّذينَ امْتَحَنَ اللَّهُ قُلوبَهُمْ (2)  ،  ثم التحبيب والتزيين بقوله :  حَبَّبَ إِلَيْكُمُ الإيمان وَزَيَّنَهُ في قُلوبِكُمْ (3) ، والكتبة والتطهير بقوله :  كَتَبَ في قُلوبِهِمُ الإيمان (4) ...
بعد ذلك : معرفة بإثباته ، وأنه واحد ،لم يزل ، ولا يزال ، و لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ (5) ...
بعده : التصديق بالقلب ، والإقرار باللسان ، والعمل بالجوارح ، والاستقامة »(6)

ويقول الشيخ نجم الدين الكبرى :

« مرتبة العوام في الإيمان : ما قال
صلى الله تعالى عليه و سلم أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله وبالبعث بعد الموت والجنة والنار والقدر خيره وشره (7) ، وهو إيمان غيـبي …
ومرتبة الخواص في الإيمان : هو إيمان عياني : وكان ذلك بأن الله إذا تجلى لعبده بصفة من صفاته خضع له جميع أجزاء وجوده ، وآمن بالكلية عياناً بعدما كان يؤمن قلبه بالغيب ونفسه تكفر بما آمن به قلبه إذا كانت النفس عن تنسم روائح الغيب بمعزل ، فلما تجلى الحق للجبل جعله دكاً وخر موسى النفس صعقاً ، فالنفس في هذا المقام تكون بمنـزلة موسى  :  فَلَمَّا  أَفَاقَ  قَالَ سُبْحَانَكَ  تُبْتُ إِلَيْكَ  وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ (8).
ومرتبة الأخص في الإيمان : هو إيمان عياني : وذلك بعد رفع حجب الأنانية بسطوات تجلي صفة الجلال ، فإذا أفناه عنه بصفة الجلال يبقيه به بصفة الجمال ، فلم يبق له الأين وبقي في العين ، فيكون إيماناً عينياً كما كان حال النبي صلى الله تعالى عليه وسلم ليلة المعراج ، فلما بلغ قاب قوسين كان في حيز أين ، فلما جذبته العناية من كينونته إلى عينونة :  أَوْ أَدْنَى . فَأَوْحَى إِلَى عَبْدِهِ مَا أَوْحَى (9) :  آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ (10) ، أي : من صفات ربه ، فآمنت صفاته بصفاته تعالى ، وذاته بذاته ، فصار كل وجوده مؤمناً بالله إيماناً عينياً ذاته وصفاته »(11) .

ويقول الشيخ سعيد النورسي :

« الإيمان لا ينحصر في تصديق إجمالي وتقليدي وحده ، بل له انجلاء ومراتب كثيرة جداً كالمراتب الموجودة بين البذرة النامية إلى الشجرة الباسقة ... فضلا عن ذلك فإن للأيمان حقائق غزيرة جداً ترتبط بحقيقة الكون كله ، إذ تتجلى في جميع أجزائه أنوار ألف اسم واسم من الأسماء الحسنى مثلما تتوضح بها سائر أركان الإيمان ، حتى اتفق أهل الحقيقة على أن : أجل العلوم قاطبة وقمة المعرفة وذروة الكمال الإنساني : إنما هو في الإيمان والمعرفة القدسية السامية المفصلة ، والمبرهنة النابعة من الإيمان التحقيقي »(12) .
الهوامش : ـ 
(1) - الزمر : 22 .
(2) - الحجرات : 3 .
(3) - الحجرات : 7 .
(4) - المجادلة : 22 .
(5) - الشورى : 11 .
(6) - الشيخ أبو عبد الرحمن السلمي – حقائق التفسير – ص 1191 – 1192 .
(7) - انظر فهرس الأحاديث . 
(8) - الأعراف : 143 .
(9) - النجم : 9 ، 10 .
(10) - البقرة : 285 .
(11) - الشيخ إسماعيل حقي البروسوي – تفسير روح البيان – ج 2 ص 303 . 
(12) - الشيخ سعيد النورسي – أنوار الحقيقة – ص 123 .
الرجوع الى بداية الصفحة     نسخة للطباعة
الاسم: احمد عبد الكريم احمد الحسيني البرهامي      البلد: مصر       التاريخ: 09-07-2009
بسم الله والصلاة علي رسول الله وعلى آله ومصطفاه وأحبابه وأتباعه وأقماره ونجوم معارفه وبعد:
شكرا للساده الكرام علي هذا العلم العظيم ونزيد بفضله في ذلك البنيان والتقويم فأول المؤمنين سيدنا موسي عقب المشاهده وهو مقام الأحسان بالإسلام بعباده حين لقاءه وفي هذا للأمة المحمديه خاصه بوقوفها في الصلاة وكان العبد أقرب ما يكون من ربه وهو ساجد لمولاه فيعطي الركعه بعشر لقوله خمسين والفعل خمس فالواحده بعشر في التجلي والقرب ودنو العبد من الرب فالأيمان مرحله تنتهي بالأحسان ففي المشاهده عين اليقين وتحقق للمحبين بحق اليقين وتمام الرشد للراشدين والله يشرح صدور الأحباب ويفتح لهم الباب فتكون الصلاة قرت العين بحق بل تزيد العبد في القرب وتحقق له الرجاء بتجلي الرب في سدرة المنتهي عند انتهاء العبد من الركعه وتحفظه من الجلال بجنة المأوي
والسلام علي الأحباب وكل عام وانتم بخير وأعاد الله عليكم الأيام بزيادة القرب والدنو من الرب والطاعه ماتورث الربوبيه وأرض الحقيقه النوارانيه والسلام


أضف تعليقا
الاسم
البلد
البريد الالكتروني
التعليق
اكتب الارقام الظاهرة في الصورة